موعد يوم عاشوراء 2016 , فضل صيام يوم عاشوراء 1438 , ما الحكمة من صيام يوم عاشوراء , لماذا كان الرسول يصوم يوم عاشوراء


موعد يوم عاشوراء 2016 , فضل صيام يوم عاشوراء 1438 , ما الحكمة من صيام يوم عاشوراء , لماذا كان الرسول يصوم يوم عاشوراء
يوم عاشوراء 2016
سنتعرف اليوم علي موعد يوم عاشوراء في مصر والسعودية، حيث ان جميع المسلمون في السعودية ومصر والعراق واليمن سوريا والجزائر وجميع انحاء الوطن العربي، حيث أن جميع المسلمون يحتفلون بهذا اليوم سواء كانوا سنة او شيعة، وسوف نتعرف علي ميعاد يوم عاشوراء وفضل صيام يوم عاشوراء ولماذا نصوم يوم عاشوراء، وما هو يوم عاشوراء، حيث ان العديد يسأل ذلك السؤال، فسنتعرف علي كل اجابات تلك الاسئلة عبر هذة المقالة للحديث عن يوم عاشوراء في موقع اخبار اليوم الاخباري.

لماذا كان الرسول يصوم يوم عاشوراء

يرجع الاحتفال بيوم عاشوراء لمناسبة نجاة سيدنا موسي عليه الصلاة والسلام من فرعون، عندما كان يريد فرعون قتل موسي، لكن أمر الله لموسي بضرب البحر بالعصا جعله البحر ينشق ويمر موسي وبعد ذلك غرق فرعون في عرض البحر، وهو اليوم الذي قرر النبي محمد علية الصلاة وسلام صومه بعدما علم بفضله، وأوصي المسلمين بصوم ذلك اليوم، حيث قال ان المسلمون أولي بسيدنا موسى من اليهود، وهو اليوم الذي قتل فيه الحسين حفيد النبي محمد علي يد معاوية في معركة كربلاء، وهو يوم خاص عند جميع المسلمين والمسلمين الشيعة بالتحديد.

ما الحكمة من صيام يوم عاشوراء

في بداية الامر عندما علم الرسول صلي الله علية وسلم بفضل يوم عاشوراء امر المسلمون بصيامه، لكن بعدما فرض الله صياح شهر رمضان بعد ذلك، أصبح لمن يشاء ويرد ان يصوم فيصوم ومن يريد ان يفطر فليفطر، لكن من صام يوم عاشوراء له فضل كبير ، حيث قال الرسول صلي الله عليه وسلم في حديث شريف “صيام يوم عاشوراء، إني أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله”.

موعد يوم عاشوراء 2016

سيكون موعد يوم عاشوراء 2016 هو يوم الاربعاء الموافق 12 من شهر اكتوبر "تشرين اول" لعام 2016 في مصر والجزائر والسعودية وأغلبية الدول العربية، حيث سيصوم المسلمون في ذلك اليوم كسنة عن النبي صلي الله عليه وسلم حيث من يصوم فله الاجر والثواب ومن يفطر فلن يكون مذنب.

ليست هناك تعليقات على : موعد يوم عاشوراء 2016 , فضل صيام يوم عاشوراء 1438 , ما الحكمة من صيام يوم عاشوراء , لماذا كان الرسول يصوم يوم عاشوراء

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *